CLICK HERE FOR THOUSANDS OF FREE BLOGGER TEMPLATES »

غزه الصمود صبرا

الجمعة، 27 مارس 2009

الهزيمه بالمعصيه





حاولت الاختصار فى غزوه احد فلم استطيع لان كل المواقف مهمه ارجو قرائتها بعمق لانها تصف حالنا
---------------------------------------------------------
سبب الغزوه : شعرت قريش بمرارة الهزيمة التي لقيتها في حربها مع المسلمين في بدر ، وأرادت أن تثأر لهزيمتها ، حيث استعدت لملاقاة المسلمين مرة أخرى ليوم تمحو عنها غبار الهزيمة

ذهب صفوان بن أمية ، وعكرمة بن أبي جهل ، وعبد الله بن ربيعة إلى أبي سفيان يطلبون منه مال القافلة ليتمكنوا من تجهيز الجيش ، ولقد كان ربح القافلة ما يقارب الخمسين ألف دينار ، فوافق أبو سفيان على قتال المسلمين ، وراحوا يبعثون المحرضين إلى القبائل لتحريض الرجال .اجتمع من قريش ثلاثة آلاف مقاتل مستصحبين بنساء ليثبتن الرجال عند حمي الوطيس

فسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم تقدم المشركين إليهم فاستشار أصحابه ، فقال الشيوخ : نقاتل هنا ، وقال الرجال : نخرج للقائهم . فأخذ النبي صلى الله عليه وسلم برأي الرجال ووافقه عبد الله بن ابى المنافق

. لبس النبي صلى الله عليه وسلم حربته وخرج يريد لقاء المشركين ، فخرج من المدينة ألف رجل ، انسحب عبد الله بن أبي المنافق بثلث الجيش قائلا : ما ندري علام نقتل أنفسنا ؟ وتبعهم عبد الله بن عمرو - والد جابر - يحرضهم على الرجوع . ويقول " قاتلوا في سبيل الله أو ادفعوا " ولكنهم لم يرجعوا

فلما أصبح يوم السبت تعبأ للقتال . ومعه سبعمائة منهم خمسين فارسا . واستعمل على الرماة - وكانوا خمسين - عبد الله بن جبير . وأمرهم أن لا يفارقوا مركزهم ولو رأوا الطير تختطف العسكر . وأمرهم أن ينضحوا المشركين بالنبل لئلا يأتوا المسلمين من ورائهم

وأعطى اللواء مصعب بن عمير ، وجعل على إحدى المجنبتين الزبير بن العوام وعلى الأخرى : المنذر بن عمرو

وأبلى يومئذ المسلمون بلاء حسنا . وكان النصر أول النهار للمسلمين . فانهزم أعداء الله وولوا مدبرين . حتى انتهوا إلى نسائهم

فلما رأى ذلك الرماة قالوا : الغنيمة الغنيمة . فذكرهم أميرهم عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يسمعوا . فأخلوا الثغر

وكر فرسان المشركين عليه فوجدوه خاليا . فجاءوا منه وأقبل آخرهم حتى أحاطوا بالمسلمين فأكرم الله من أكرم منهم بالشهادة - وهم سبعون - وولى الصحابة .

وخلص المشركون إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فجرحوه جراحات وكسروا رباعيته . وقتل مصعب بن عمير بين يديه . فدفع اللواء إلى علي بن أبي طالب . وأدركه المشركون يريدون قتله . فحال دونه نحو عشرة حتى قتلوا . ثم جلدهم طلحة بن عبيد الله حتى أجهضهم عنه . وترس أبو دجانة عليه بظهره والنبال تقع فيه وهو لا يتحرك حتى رأوه كالقنفذ من غرس النبال فى ظهره

وصرخ الشيطان إن محمدا قد قتل فوقع ذلك في قلوب كثير من المسلمين

فمر أنس بن النضر بقوم من المسلمين قد ألقوا بأيديهم فقالوا : قتل رسول الله صلى الله عليه وسلم , فقال ما تصنعون بالحياة بعده ؟ قوموا فموتوا على ما مات عليه . ثم استقبل الناس ولقي سعد بن معاذ ، فقال يا سعد إني لأجد ريح الجنة من دون أحد. فقاتل حتى قتل . ووجد به سبعون جراحة .

وأقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم نحو المسلمين . فكان أول من عرفه كعب بن مالك . فصاح بأعلى صوته يا معشر المسلمين هذا رسول الله فأشار إليه أن اسكت . فاجتمع إليه المسلمون . ونهضوا معه إلى الشعب الذي نزل فيه
ولما انقضت الحرب أشرف أبو سفيان على الجبل ونادى : أفيكم محمد ؟ فلم يجيبوه . فقال أفيكم ابن أبي قحافة ؟ فلم يجيبوه . فقال أفيكم عمر بن الخطاب ؟ فلم يجيبوه

فقال أما هؤلاء فقد كفيتموهم . فلم يملك عمر نفسه أن قال يا عدو الله إن الذين ذكرتهم أحياء وقد أبقى الله لك معهم ما يسوءك . ثم قال اعل هبل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " ألا تجيبوه ؟ " قالوا : ما نقول ؟ قال " قولوا : الله أعلى وأجل " ثم قال لنا العزى ، ولا عزى لكم قال " ألا تجيبوه ؟ " قالوا : ما نقول ؟ قال " قولوا : الله مولانا . ولا مولى لكم " ثم قال يوم بيوم بدر . والحرب سجال فقال عمر لا سواء قتلانا في الجنة وقتلاكم في النار .

وقاتلت الملائكة يوم أحد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم . ففي الصحيحين عن سعد قال رأيت رسول الله يوم أحد ومعه رجلان يقاتلان عليهما ثياب بيض . كأشد القتال وما رأيتهما قبل ولا بعد
...........................................
^
المكان الذى كسرت رباعيه النبى فيه

-------------------

جبل الرماه



^
مقابر شهداء احد مضيئه؟ سبحان الله

الدروس المستفاده:
----------
* هذه الغزوه لم تكن باختيار النبى وانما حارب فيها بعد سماعه لمكر الكفر


* الابتلاء يميز المؤمن من المنافق وهذ انطبق فى حرب الفرقان الاخيره

* اتباع منهج الشورى والاخذ برأى الاغلبيه

* الايجابيه فى تثبيت المؤمنين على الحق وتحميسهم كما فعل عبد الله بن عمرو فكان من الممكن ان يقول رسول الله يرجعهم اما انا فلا

* طاعه الله ورسوله فى كل امر لانه عليم بنا اكثر منا

* طاعه القائد حتى النهايه وتنفيذ الاوامر بالحرف لانه يرى مالا يراه العامه

* التجرد من حب الدنيا وعدم الانكباب عليها

* كل منا على ثغر من ثغور الاسلام فلا يترك احدنا ثغره خالى فينتهز اعداء الاسلام الفرصه ويؤتى الدين من عندنا

*هزيمه المسلمين كلهم بسبب معصيه قليل منهم فقد يكون ما به المسلمون الان بذنوبنا فلنكثر من التوبه

* التضحيه من اجل اعلاء الرايه كما فعل ابو دجانه

* تجنب سماع الاشاعات التى تحبط من الهمم العاليه كاشاعه قتل الرسول صلى الله عليه وسلم

* نحاول ان نكون ممن يعلون الهمم ويبثون الحماسه للدين فى نفوس المؤمنين
....................................
سنه الاسبوع :
_______

النوم على الشق الايمن ووضع الكف الايمن تحت الراس وقول دعاء بسمك ربى وضعت جمبى وبك ارفع اللهم ان امسكت نفسى فارحمها وان ارسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين

الخميس، 19 مارس 2009

بدر النصر



غزوة بدر


كان ذلك في الثالث من شهر رمضان في السنة الثانية للهجرة ، وقد بلغ عدد المسلمين ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا ، ومعهم فرسان وسبعون بعيرا و كانوا يتناوبون في الركوب عليها كل ثلاثة على جمل
وثار المشركون ثورة عنيفة ، وتجهزوا بتسعمائة وخمسين رجلا معهم مائة فرس ، وسبعمائة بعير

جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم أصحابه وقال لهم : إن الله أنزل الآية الكريمة التالية : (( و إذ يعدكم الله إحدى الطائفتين أنهما لكم و تودون أنّ غير ذات الشوكة تكون لكم و يريد الله أن يحق الحق بكلماته و يقطع دابر الكافرين ))
فقام المقداد بن الأسود وقال : " امض يا رسول الله لما أمرك ربك ، فوالله لا نقول لك كما قالت بنو إسرائيل لموسى : (( قالوا يا موسى إنا لن ندخلها أبداً ما داموا ليها فاذهب أنت و ربك فقاتلا إنا هاهنا قاعدون ))
ولكن نقول لك : اذهب أنت وربك فقاتلا إنا معكما مقاتلون . فأبشر الرسول عليه الصلاة والسلام خيرا ، ثم قال :
" أشيروا علي أيها الناس ( يريد الأنصار ) . " فقام سعد بن معاذ وقال :
" يا رسول الله ، آمنا بك وصدقناك وأعطيناك عهودنا فامض لما أمرك الله ، فوالذي بعثك بالحق لو استعرضت بنا هذا البحر فخضته لخضناه معك ما تخلف منا رجل واحد" فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : " أبشروا ، والله لكأني أنظر إلى مصارع القوم
وصل المشركون إلى بدر ونزلوا العدوة القصوى ، أما المسلمون فنزلوا بالعدوة الدنيا . وقام المسلمون ببناء عريش للرسول صلى الله عليه وسلم على ربوة ، وأخذ لسانه يلهج بالدعاء قائلا : " اللهم هذه قريش قد أتت بخيلائها تكذب رسولك ، اللهم فنصرك الذي وعدتني ؟ اللهم إن تهلك هذه العصابة اليوم فلن تعبد في الأرض " . وسقط ردائه صلى الله عليه وسلم عن منكبيه ، فقال له أبو بكر : " يا رسول الله ، إن الله منجز ما وعدك ".
قام المسلمون بردم بئر الماء - بعد أن استولوا عليه وشربوا منه - حتى لا يتمكن المشركون من الشرب منه .
واشتدت رحى الحرب ، وحمي الوطيس . ولقد أمد الله المسلمين بالملائكة تقاتل معهم . قال تعالى : (( بلى إن تصبروا و تتقوا و يأتوكم من فورهم هذا يمددكم ربكم بخمسة آلاف من الملائكة مسومين ))وهكذا انتهت المعركة بنصر المسلمين وهزيمة المشركين ، وفر ابو سفيان بالقافله واستطاعت "الاستخبارات الإسلامية" أن ترصد عملية هروب العير، وأرسل أبو سفيان إلى قريش أن القافلة قد نجت، ولا حاجة لهم في قتال أهل يثرب، لكن أبا جهل أبى إلا القتال، وقال قولته المشهورة: "لا نرجع حتى نرد بدرا فنقيم ثلاثا ننحر الجُزر، ونطعم الطعام، ونشرب الخمر، وتعزف القيان علينا، فلن تزال العرب تهابنا أبدا"، لكنّ "بني زهرة" لم تستجب لهذه الدعوة فرجعت ولم تقاتل
و قتل من المشركين سبعون وأسر منهم سبعون آخرون . أما شهداء المسلمين فكانوا أربعة عشر شهيدا . ولقد رمى المسلمون جثث المشركين في البئر ، أما الأسرى فقد أخذ الرسول صلى الله عليه وسلم أربعة آلاف 4000 درهم عن كل أسير امتثالا لمشورة أبي بكر ، أما من كان لا يملك الفداء فقد أعطه عشرة من غلمان المسلمين يعلمهم القراءة والكتابة . وهكذا انتصر المسلمون انتصارا عظيما بإيمانهم على المشركين الذين كفروا بالله ورسوله
.

...........................................................
الدروس المستفاده لنا
اعداد العده للاعداء على قدر استطاعتنا "واعدوا لهم ما استطعتم من قوه ومن رباط الخيل"
الايمان وطاعه الله هما مفتاح النصر لا بالعده ولا بالعدد
الثقه فى الله ونصره للمؤمنين وتأييده لهم
تطبيق مبدأ الشورى فى جميع اوجه حياتنا
عدم التكبر فى سماع الراى من الاخرين حتى ولو كانوا اصغر منا فى السن والخبره
اللجوء الى الله بالدعاء والتوسل اليه فى كل حال
التعلم من اعدائنا ما يفيدنا فقط وليس العكس
.....................................................
سنتناول باذن الله فى هذه الحمله سنه اسبوعيه نقوم بتنفيذها معا ومن ينفذها يخبرنا حتى نتعاون معا على الطاعه
سنه الاسبوع هى (افشاء السلام على من عرفنا ومالم نعرف)
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، او لا أدلكم على شيء إذافعلتموه تحاببتم ، أفشوا السلام بينكم
وعن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما : أن رجلا سأل النبي صلى الله عليه وسلم أي الاسلام خير قال :(( تطعم الطعام ، وتقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف)) البخاري
مع الفتح

الثلاثاء، 17 مارس 2009

الحرب الشريفه



فى زمن اختلطت فيه الاوراق وضيعت فيه الحقوق ووسد الحق الى غير اهله

وفى زمن اتهم فيه اعظم شئ فى الوجود وهو الاسلام واعظم انسان عرفته البشريه بالارهاب وان الاسلام انتشر بحد السيف

سوف اتناول فى هذه الحمله جانب غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم ليعلم العالم بأسره ما هى اخلاق المسلمين فى الحروب

وليقارن ما يحدث الان من مذابح وجرائم حرب فى شتى بقاع الارض للمسلمين وما فعله صلى الله عليه وسلم مع اعدائه

وليخجل كل انسان ينطق ببنت شفه عن خلق رسولنا العظيم

وليرفع المسلمون رؤوسهم عاليا بشموخ يناطح السحاب باسلامنا العظيم

ولنستطيع الرد على اولئك الحاقدين المتشدقين الداعين حريه التعبير وحقوق الانسان وهم ابعد ما يكونوا عنها

فباذن الله ستبدا السلسه من يوم الجمعه وتكون اسبوعيه وسيكون فى نهايه كل موضوع دروس مستفاده لنا وسنه اسبوعيه نتفق عليها وستكون موحده مع جميع المدونات المشتركه معنا


ومن يرغب بالمشاركه فى الحمله يختار الجانب الذى يستطيع التحدث به ويبدا باذن الله


وللعلم نحن نحتاج من يتكلم عن اراء المستشرقين والغرب فى نبينا عليه الصلاه والسلام

ونريد من يتحدث فى جانب الاعجاز العلمى فى السنه

ونريد من يجيد اللغات لترجمه سيرته وسننشرها قدر المستطاع


فى انتظار مقترحاتكم ولا تنسونى من صالح دعاؤكم

الجمعة، 13 مارس 2009

لو عرفوه هيحبوه


بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاه والسلام على اشرف المرسلين وسيد ولد آدم صلى الله عليه وسلم

اما بعد

لقد راينا الاسائه التى حدثت لرسول الله صلى الله عليه وسلم فى الدنمارك وهولندا ودول اخرى اقتفوا اثرهم .. وحسبنا الله ونعم الوكيل ورأينا ردود فعل الشعوب المسلمه الرائع واسلام الكثير بسبب هذه الاسائه

والان قد عادت هذه الاسائه مره اخرى ولكن للاسف لم يسمع احد عنها ولم يعبأ بها احد فقد اذاعت الدنمارك فيلم اباحى عن زوجات الرسول الشريفات الطاهرات رضى الله عنهن وجمعنا بهم فى الفردوس اللهم امين وابدت الحكومه الدنماركيه خوفها من نشر الفيلم وقالت للمخرج انه سيعاقب اذا ما قاطع المسلمون منتجاتهم مره اخرى

واعادوا رسم الرسوم القبيحه التى تعبر عن عجزهم امام انتشار الاسلام

ولكن للاسف لم يقابل هذا اى رد فعل فى الشارع المسلم !!

لماذا؟ لان اعدائنا يعرفون طبيعتنا .. يعرفون اننا نتفض فى اول الامر وتأخذنا الحماسه وبعد ذلك نمضى وكان شئ لم يحدث حتى ولو كان الامر اشد من سابقه .. وانا لله وانا اليه راجعون

ولذلك ونصره لنبينا صلى الله عليه وسلم سنقوم بحمله للتعريف بالرسول صلى الله عليه وسلم اسمها "لو عرفوه هيحبوه"

وهى هدفها تعريف غير المسلمين بحبيبنا صلى الله عليه وسلم وانا على ثقه بانهم سيحبوه فهو خير خلق الله خلقه وخلقا

واشترك معى فى الحمله مدون ملائكيه ومدونه طريق النور

وستتناول كل من المدونات جانب من جوانب حياته صلى الله عليه وسلم

فمدونه ملائكيه ستتناول جانب معاملالات الرسول صلى الله عليه وسلم مع زوجاته

ومدونه طريق النور ستتناول اخلاقه صلى الله عليه وسلم

ومدونه عشق قلبى ستتناول غزواته صلى الله عليه وسلم

ومدونه سونه ستتناول جانب اخلاقه صلى الله عليه وسلم مع اصحابه رضى الله عنهم

فدعوه لكل من يريد ثواب تعريف غير المسلمين برسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ان يشترك معنا فى هذه الحمله

ولان يهدى الله بك رجلا واحدا خير لك من حمر النعم


ستبدأ باذن الله الحمله فى اقرب وقت فى انتظار آرائكم ومقترحاتكم واعاننا الله واياكم

وصلى اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد